Tuesday, April 12

حكايتي شرح يطول


حكايتي شرح يطول" احتفال بالحياة، وشرح للنفس وطبيعتها "

على غلاف الرواية الخلفي يقع هذا السطر في اسف العرض لرواية حنان الشيخ الاخيرة "حكايتي شرح يطول"  
.التي توثق فيها حنان سيرة والدتها الذاتية في قالب ادبي روائي يجعلك تترنح بين الواقع والمتخيل 

تسرد حنان قصة والدتها "كاملة" . كاملة الصاخبة بالحياة التي تطلب الطلاق من والد حنان لتذهب وتتزوج من "محمد" حبيبها الاول والاخير

 وهنا نرى شرح النفس وطبيعتها عندما لا تحاول حنان تبرير ترك امها لها ولأختها "فاطمة" لتلحق "بمحمد"  بأن امها تزوجت صغيرة ابي حنان كرهاً لانه كان أرمل شقيقتها الكبرى التي توفت بسبب عضة جرذ وكان يجب عليها الاهتمال بأطفال شقيقتها الكبرى المتوفاه  وتواصل حنان سرد قصة حياة امها التي قرر الجرذ مصيرها! 

بغض النظر  عن مساوئ وحسنات "كاملة" وخفة دمها وطيشها التي لا تستطيع الان ان تحبها كما هي او ربما كما احبتها حنان, لايمكنك ايضا الا ان تحزن على "كاملة" العاشقة التي لا تقرأ ولا تكتب لكنها تحفظ ابيات الشعر التي يلقيها عليها "محمد" عن ظهر قلب خلال لقائاتهم السرية, كاملة التي ليأسها تجعل احدى بناتها تخط رسالة حب الى "محمد"
كلها صور رومانسية الى ان تضطر "كاملة" ان يكون لها توقيع فترسم وردة بدل ان توقع  او عند محاولتها مساعدة ابنائها على استذكار دروسهم وهي لا تستطيع حتى مساعدتهم في كتابة اسمهم على غلاف الكراس
 قد يفسر هذا تعلق "كاملة" في صباها بالسينما التي تذهب اليها خفية عن اخيها العابس وزوجها الرزين الذي ما ان عاد من الحج حتى طالت الساعات التي يقضيها على مصلاته.  السينما بحركتها المتتابعة  ولغتها المفهومة لولا اختلاف اللهجة المصرية التي في الافلام التي كانت تشاهدها كاملة عن لهجتها البنانية, هذة البساطة النسبية في نظر "كاملة" في ايصال افكار الحب والغرام دون استخدام ورق واقلام وحروف مبعثرة تدعوا "كاملة" للتعلق بالسينما والغوص في عالم تحلم به  ليس له اي وجود في حياتها عدا ان "محمد" هو عاشقها .

سرد حنان الشيخ في هذه الرواية  واقعي حتى يلامس قلب القارئ فيعيش لحظة بلحظة كل منعطفات حياة "كاملة" التي باحت بها لحنان كي تخرج لنا بهذه الرواية-السيرة الذاتية  القريبة من افلام السينما التي احبتها كاملة حتى وان كان هذا البوح سيسبب الحرج والاستنكار. 

رواية من الدرجة الاولى, ابكتي وانا لم  تبكني رواية من قبل ربما لمعرفتي ان كل الروايات خيال منسوج رغم تداخل بعض الحقيقة في هذا الخيال لكن يبدو ان "حكايتي شرح يطول" وحقيقتها جعلتني  اعيش مع كاملة فأفرح لفرحها واحزن لحزنها... واحزن كثيراً عندما افكر انها لوكانت بيننا اليوم لاحتاجت من يقرأ لها هذا الكتاب
  
تخاطب حنان كاملة في الرواية لتقول ( لو علمَوك كنت انت الكاتبة مش انا) هنا تعرف تماماً ان "حكايتي شرح يطول"  ... هي احتفال حنان ب كاملة 

رحم الله كاملة .. 


حكايتي شرح يطول 
تأليف: حنان الشيخ 
الناشر: دار الأداب -بيروت
حجم : 24 ×14 
384 صفحة 
  للشراء : اضغط هنا  

No comments:

Post a Comment