Friday, August 12

الهاربون من الموت الى الموت



هؤلاء هم باختصار الهاربون من الموت الى الموت 
كل مايطلبونه  حق مشروع تكفله جميع مواثيق الامم المتحدة 
لكن ما العمل اذا كان قدرهم ان يرميهم البحر الى شواطئ الموت




في وقت المحنن والشدائد يميل الناس الى الهرب بعيداً او الى العودة الى  مسقط رأسهم, كعودة الفرع الى الاصل ليحتمي به 
هؤلاء جربوا الهرب بعيداً مرة ولا أظنهم يعيدون الكرة .. وهاهم هنا يطلبون العيش بكرامة ..مع بعض من الاحترام لإنسانيتهم 
لكن عن اي انسانية نتحدث اذا كان هؤلاء الجنود لم يحترموا اخيهم المواطن ابن جلدتهم فكيف لهم ان يحترموا الغريب؟! 

ياترى هل يبحرون غرباً من حيث اتو؟ وهل يغض الموت الطرف عنهم للمرة الثالثة؟

No comments:

Post a Comment